نبذة

على الرغم من عدم خطورته يعد حب الشباب أكثر حالة جلدية شائعة في الولايات المتحدة الامريكية . ويسمى حب الشباب بذلك لأنه يبدأ بالظهور في بداية البلوغ وتبدأ الحالة بالانحسار تدريجيًا عند انتهاء مرحلة المراهقة إلى أنه قد يستمر إلى مرحلة الرشد لنفس المسببات. حب الشباب محرج اجتماعيًا ولذلك يسعى الجميع للتخلص منه لتجنب الآثار النفسية والاجتماعية المترتبه عليه وقد يترك حب الشباب أثارًا وندبات على الجلد وخصوصًا على الوجه وهذا مصدر قلق للشخص الذي يعاني من ذلك وسنناقش كل هذه التفاصيل في هذه المقالة.

المسببات

تتعدد مسببات حب الشباب والنظرية السائدة هي أنها حالة تحتاج لأكثر من مسبب لتحدث ومن تلك الأسباب :

1- البروبيونية العدية: أو "Cutibacterium acnes" وكانت تعرف سابقًا ب "Propionibacterium acnes" توجد هذه البكتيريا بشكل طبيعي وغير مسبب للمرض في طبقات جلد الإنسان وخصوصًا في مسام الجلد وهي فتحات صغيرة جدًا في الجلد .تقود غالبًا إلى بويصلات الشعر وحتى عند عدم وجود شعر واضح على الجلد فإن جلد الإنسان مغطى بشعر رفيع للغاية وبويصلات هذا الشعر هي المنطقة التي يتطور فيها حب الشباب.

وتغذاء على المواد التي تجدها على طبقات الجلد ومنها الزهم وهي مادة دهنية تفرزها بويصلات الشعر وتقوم المسببات الأخرى التي سيتم ذكرها بتحفيز نمو هذا النوع من البكتيريا

مما يؤدي لظهور حبوب الشباب وتقوم هذه البكتيريا أيضًا بتخفيز زيادة إنتاج الزهم -كما تقوم الهرمونات- مما يساعد على تكاثر هذه البكتيريا.

2- الهرمونات: تظهر هذه الحالة أثناء مرحلة البلوغ مما يجعل دور التغيرات الهرمونية جليًا. تقوم الهرمونات ومنها الهرمونات الذكورية أو ال"Androgens" بتحفيز زيادة إنتاج الزهم وهي المادة التي تتغذاء عليها البروبيونية العدية وزيادة إنتاج الزهم تؤدي كذلك لانسداد مسامات الجلد مما يؤدي إلى بيئة مناسبة لتكاثر هذا النوع من البكتيريا وعند تكاثر هذه البتكيريا يقوم الجسم المناعي بمقاومتها مما يؤدي إلى احمرار وبروز للمنطقة المصابة معطيًا منظر حبة الشباب المعروف.

كما تقوم الهرمونات بتغيرات كثيرة في الجلد من بين أمور أخرى يساعد على تطور الحالة.

3-الوراثة: تلعب الوراثة دورًا هامًا في تطور الحالة فقد وجد أن الأشخاص الذين لديهم أقارب درجة أولى يعانون من الحالة هم معرضون أكثر من غيرهم للإصابة بها. ففي حالة تعرض كل الوالدين لحب الشباب تزداد فرص إصابة الأبناء بها. ويعتقد أن دور الوراثة قد يكون له علاقة بحساسية الجلد للإشارات الهرمونية مما يحفز على إنتاج الزهم .

كم تلعب الوراثة دورًا هام في استجابة الجهاز المناعي للبكتيريا وحصول مقاومة لها مما يساعد على انحسار الحالة في المستقبل وفي حال عدم حصول ذلك قد يعاني الشخص من حب الشباب في مرحلة الرشد.

وهنالك العديد من الخرافات عن أسباب تطور حب الشباب وبشكل هام فإنه :

*لا توجد طريقة معروفة لمنع تطور حب الشباب.

*لا ينتج حب الشباب عن سوء النظافة أو التعرق أو عدم الغسيل. في حين أن الغسولات الطبية التي تحتوي على البنزويل بيروكسايد وريسورسينول وحمض الساليسيليك والكبريت هي أحد أشكال العلاج لحب الشباب ، فإن الصابون والماء البسيط لا يعالجان الحالة ، كما تضيف.

حب الشباب لا يسببه النظام الغذائي. لم يتم العثور على علاقة علمية بين النظام الغذائي وحب الشباب. لا يوجد طعام - ليس الشوكولاتة أو البطاطس المقلية أو البيتزا أو أي طعام آخر - ثبت أنه يسبب حب الشباب.

أنواع حب الشباب

أنواع حب الشباب

كل علامة على الجلد ناتجة عن حب الشباب هي نوع من الآفة. أخف حالات حب الشباب تنتج الرؤوس السوداء والرؤوس البيضاء. (يتم تحديد لونها من خلال ما إذا كانت البصيلة المسدودة تظل مفتوحة أم مغلقة. إذا كانت مغلقة ، فهي ذات رأس أبيض.)

تشمل آفات حب الشباب الأكثر إزعاجًا

*حطاطات(papules) - آفات ملتهبة تظهر عادة على شكل نتوءات صغيرة وردية اللون على الجلد ويمكن أن تكون حساسة عند اللمس

البثور (pustules/pimples) - آفات بيضاء أو صفراء مليئة بالصديد قد تكون حمراء عند القاعدة

العقيدات (nodules)- آفات صلبة كبيرة مؤلمة تستقر في عمق الجلد

الخراجات(cysts) - آفات عميقة ومؤلمة ومليئة بالصديد يمكن أن تسبب ندبات

العلاج

يعتمد نوع العلاج الذي يحصل عليه الأشخاص المصابون بحب الشباب على شدة تفشي المرض. وحاول عزيزي القارئ محاولة علاجة الحالة حتى لاتسبب جروح دائمة

تشمل أنواع الأدوية الموضعية التي تُصرف بوصفة طبية والمستخدمة لعلاج حب الشباب المضادات الحيوية ، وبنزويل بيروكسايد ، وحمض الأزيليك ، والدابسون ، ومشتقات فيتامين أ المعروفة باسم الريتينويد.

يمكن علاج الأشخاص الذين يعانون من حب الشباب الالتهابي المعتدل إلى الشديد بأدوية موضعية أو عن طريق الفم ، بمفردها أو مجتمعة. ويجب أن يعالج الأشخاص المصابون بالعقيدات أو الكيسات من قبل طبيب الأمراض الجلدية.

وعند حصول آثار ندبات دائمة راجع طبيبك لمناقشة استراتيجيات لحل هذه المشكلة وقد ينصحك ب"القناع الكميائي" أو "حقن البتوكس".

المصادر

FDA-ACNE